Uncategorized

كيف يتفاعل الشاي الأخضر داخل الأمعاء؟ وماهي النتيجة على الدهون والوزن؟


بسم الله الرحمن الرحيم

من الأبحاث التي لم تفارق نتائجها مخيلتي هذا البحث الذي سندخل فيه مع مركبات الشاي الأخضر إلى عمق الجسم وداخل الأمعاء؛ هذا البحث قام به مجموعة من الباحثين في كوريا وتم نشره في المجلة العلمية للأغذية الطبية.

البحث أجري على مجموعة من الفئران من نفس الفصيلة والسن والوزن؛ تم تقسيمها إلى ثلاث مجموعات: المجموعة الأولى يتم إعطاؤها الغذاء الطبيعي – المجموعة الثانية يتم إعطاؤها غذاء مشبع بالدهون بنسبة عالية والمجموعة الثالثة يتم إعطاؤها غذاء مشبع بالدهون بنسبة عالية أيضا لكن و في الوقت نفسه يتم إعطاؤها جرعة من مركبات الشاي الأخضر

بعد ذلك يتم قياس وضع الدهون والوزن والتغيرات في البكتيريا في داخل أمعاء هذه الفئران وذلك من خلال تحليل فضلاتها ثم تحليل انسجة الأمعاء مباشرة علما أن البحث استمر لمدة ٨ أسابيع

رابط البحث

http://online.liebertpub.com/doi/10.1089/jmf.2014….

النتائج

أولا التغيرات في الوزن

المجموعة الأولى ذات الغذاء الطبيعي: ظهرت زيادة طبيعية في وزنها مع مرور الوقت ونموها مع الغذاء

المجموعة الثانية ذات الغذاء المشبع بالدهون والسعرات الحرارية: إرتفع وزنها بشكل فاق المجموعة الأولى بفارق كبير

المجموعة الثالثة التي استخدمت نفس الغذاء المشبع بالدهون والسعرات الحرارية ولكن تناولت معه مركبات الشاي الأخضر….لم يتغير وزنها بل بقي أقل حتى من وزن المجموعة الأولى ذات الغذاء الطبيعي

ثانيا: التغير في الخلايا الدهنية البيضاء (white adipose tissues)

تشكل هذه الخلايا في جسم الانسان ذو الوزن الطبيعي ما مقداره ٢٠٪ من وزن الرجل ونسبة ٢٥٪ تقريبا من وزن المرأة وتقوم هذه الخلايا بتخزين الدهون لاستخدامها كمصدر لطاقة الجسم

في مجموعة الفئران الثانية التي خضعت للتجربة لوحظ إرتفاع وزن وكتلة هذه الدهون بصورة كبيرة وظهور التغيرات الكيميائية التى تؤدي الى مقاومة الأنسولين وبالتالي تمهد والعياذ بالله للإصابة بمرض السكري وكذلك إرتفاع إحتمالية حدوث مشاكل مرتبطة بالقلب وإختلال عمل الكبد وزيادة الدهون الثلاثية فيه

بينما نلحظ في المجموعة الثالثة التي تناولت مركبات الشاي الأخضر مع الغذاء المشبع بالدهون بنفس الوقت؛ انخفاض كتلة ووزن خلايا الدهون البيضاء وظهور تغيرات جينية تمنعها من تخزين الدهون الزائدة التي تناولتها الفئران وبالتالي شكلت سبب وقاية مهم في الوقاية من الإصابة بمرض بالسكري. الإنخفاض الذي أحدثته مركبات الشاي الأخضر في الدهون ونسبة الجلوكوز في الدم كان بصورة صحية ولم يحدث أي تأِثيرات سلبية على الكبد.

ثالثا تأثر الكبد بالدهون العالية

زيادة نسبة الدهون في الغذاء يؤدي إلى إرتفاع الدهون في الكبد بصورة غير طبيعية ومضرة حيث يتم تخزين الدهون في خلايا الكبد بصورة مضرة

في المجموعة الثانية من الفئران عند تحليل خلايا الكبد كما هو متوقع أرتفعت نسبة الدهون الثلاثية في خلايا الكبد.

بينما في المجموعة الثالثة التي تناولت مركبات الشاي الأخضر مع الغذاء المشبع بالدهون ظهر أثر مركبات الشاي الأخضر واضحا في إزالة تراكم الدهون في خلايا الكبد وكان وضعها الصحي مشابه لخلايا الكبد من الفئران في المجموعة الأولى التي تناولت الغذاء الطبيعي

رابعا التغيرات في بكتيريا الأمعاء

مؤخرا أظهرت الدراسات أن نوعية وكمية البكتيريا في الأمعاء في الحيوان و في الإنسان ونسبتها؛ كل ذلك يعطي مؤشر عن وضع صحة الإنسان وهل هو بدين ويعاني زيادة الوزن أم يعتبر في وضع صحي ويتمتع بجسم نحيل وبوزن طبيعي. كذلك فإن وضع البكتيريا في الأمعاء يعطي مؤشرا للإصابة بمرض السكري أو مؤشر إستباقي للمرحلة التي تسبق ظهوره أو أن وضع البكتيريا وأنواعها ونسبتها تشير إلى تمتع هذا الشخص بصحة جيدة بإذن الله

تحليل هذه المعطيات في أمعاء الفئران من المجموعة الثانية التي تناولت الغذاء المشبع بالدهون أظهر بوضوح التغير في وضع البكتيريا وأنواعها ونسبتها بصورة تشير للبدانة وزيادة الوزن ومقاومة الأنسولين وإرتفاع خطر الإصابة بالسكري ومشاكل القلب.

بينما في المجموعة الثالثة التي تناولت مركبات الشاي الأخضر مع الغذاء المشبع بالدهون؛ كانت أنواع ونسبة وجود البكتيريا في أمعاءها هي مماثلة للبكتيريا الموجودة في أمعاء الفئران النحيلة التي تتناول الغذاء الطبيعي الصحي.

هذه التفاصيل الدقيقة والمهمة حول تأثير مركبات الشاي الأخضر بهذه الصورة الإيجابية الواضحة كانت من أسباب رسوخ هذه النتائج في مخيلتي؛ وبعد أول وجبة تناولتها بعد قراءة هذا البحث وبالرغم أني منتظم في شرب الشاي الأخضر بفضل الله؛ إلا أن كوب الشاي الأخضر بعد هذه الوجبة كان مصاحب لمشاعر إيجابية أكبر من المعتاد وأنا أتخيل تأثيره بإذن الله على هذه البكتيريا ومساعدتها لإبقاء الجسم بصورة صحية ومنع تراكم الدهون والوقاية بإذن الله من تراكم دهون الكبد ومقاومة الأنسولين… كل هذه النتائج كانت تدور في مخيلتي واستشعرها تحدث بإذن الله أثناء شربي لكوب الشاي. حقيقة كان الإحساس مختلف بعد قراءة هذا البحث؛ فالخلايا الدهنية هي نفسها والبكتيريا هي نفسها أيضا فمن المنطقي أن يتوقع الشخص حدوث النتائج الإيجابية نفسها أيضا بإذن الله

المقال التالي عن استخدام الشاي الأخضر لتخفيف شهية الأكل الزائدة الناتجة عن تناول الأغذية الدهنية

نلتقي قريبا بإذن الله

دعواتي أن تصحبك السعادة والعافية دوما

حسن البشل